انحراف العمود الفقري مُشكلة خطيرة تُعيق المرضى عن أداء أعمالهم وممارسة نشاطاتهم اليومية بطريقة طبيعية، وعادةً ما يُشَخَص ذلك الانحراف في مرحلة الطفولة أو المراهقة، لأنَّ أعراضه واضحة للغاية.

على الرغم من كون بعض انحناءات العمود الفقري بسيطة، إلا أنها تتطور وتزداد سوءًا مع تقدُّم المريض في العُمر، ما يؤدي في النهاية إلى الإصابة بالإعاقات.

هيّا بنا نتعرف معًا على أهم ما يخص انحراف العمود الفقري وأساليب علاجه.

 

 

نبذة عن انحراف العمود الفقري وأنواعه

العمود الفقري سلسلة مترابطة من الفقرات العظمية يتخللها أقراص غضروفية ناعمة تحد من الاحتكاك بين الفقرات، وتمتص الصدمات.

يتخذ العمود الفقري شكل حرف S ممدودة في الحالات الطبيعية، فهذا الشكل يسمح بمرونة الحركة وتوزيع وزن الجسم بالتساوي، أمَّا عند النظر إلى ظهَر الإنسان من الخلف، فينبغي أن يظهر شكل العمود الفقري مستقيمًا في منتصف الظهر.  

هناك بعض التشوهات التي تُصيب الظَهر وتؤدي إلى انحراف العمود الفقري وتغيُّر شكله. تشمل أنواع انحراف الظهر ما يلي:

  • التقعُّر (Lordosis): حالة ينحني فيها العمود الفقري إلى الداخل فيُصبح مُقَعرًا.
  • التحدُّب (Kyphosis): يتضمن بروز الظهر إلى الخارج على شكل قوس.
  • الانحناء الجانبي (Scoliosis): حالة ينحرف فيها العمود الفقري إلى أحد الجانبين يمينًا أو يسارًا، فيكون على شكل حرف C أو S.

علامات وجود انحراف بالعمود الفقري

تختلف علامات وجود انحراف بالعمود الفقري تِبعًا لنوع التشوه الموجود فيه، وذلك على النحو التالي:

  • علامات تقعُّر العمود الفقري (Lordosis)

تشمل أعراض تقعُّر العمود الفقري:

  • انحناء أسفل الظهر للداخل، فعندما يستلقي المريض على ظهره، تظهر فجوة أو مسافة فارغة بين ظهر المريض والسطح الذي يستلقي عليه.
  • اضطراب طريقة الحركة، وميل الحوض والوركين إلى الأمام أمام خط الرأس، ويُسمى هذا النوع من نمط الحركة بالارتداد أو (Swayback).
  • الشعور بالآمٍ في الظهر.

 

  • علامات تحدُّب العمود الفقري (Kyphosis)

عندما يتحدَّب العمود الفقري عند الإنسان، تظهر العلامات الآتية:

  • الانحناء إلى الأمام بطريقة تُشبه وضعية الركوع.
  • ظهور مُنحنى أو قوس (نصف دائرة) في الظهر.
  • آلام في الظهر أو الساقين.

 

  • علامات انحراف العمود الفقري (Scoliosis)

يؤدي انحراف العمود الفقري تجاه أحد الجانبين إلى ظهور الأعراض التالية:

  • انحراف العمود الفقري نحو اليمين أو اليسار.
  • عدم تساوي الكتفين، فيكون أحدهما أعلى من الآخر.
  • بروز بعض ضلوع القفص الصدري.
  • عدم تساوي جانبي الخصر.
  • ارتفاع إحدى عظام الحوض عن الآخر.

بعد أن تعرفنا على أنواع انحراف العمود الفقري وأعراض كل نوع منهم، نوضح الآن كيفية تشخيص انحناءات العمود الفقري وأساليب علاجها.

تشخيص انحراف العمود الفقري نحو اليمين أو اليسار

يعتمد تشخيص تشوهات العمود الفقري على الفحص البدني الذي يجريه طبيب العظام المتخصص، فالطبيب يُقيِّم طريقة حركة المُصاب وشكل عموده الفقري أثناء الحركة.

ذلك بالإضافة إلى إجراء الأشعة السينية (X-Ray) على الظهر من أجل فحص حالة العظام والظهر بوجهٍ عام.

انحراف العمود الفقري وعلاجه

يعتمد علاج انحراف العمود الفقري على درجة الانحراف، فقد تكون بعض درجات الانحراف طفيفة للغاية ولا تحتاج سوى الخضوع إلى بعض التمارين وجلسات العلاج الطبيعي، إلى جانب ارتداء دعامات (مشدَّات) الظهر.

وتزداد نسب نجاح علاج الانحناءات الخفيفة بالتمارين والعلاج الطبيعي إذا كان المريض طفلًا صغيرًا، فالأطفال عظامهم مرنة وهذا يجعلهم يستجيبون إلى العلاج.

هل يمكن علاج انحراف العمود الفقري بدون جراحة؟

إن العلاج الوحيد لحالات اعوجاج العمود الفقري ذات الدرجة المتأخرة هو إجراء جراحة تُسمى “Posterior instrumentation & fusion”.

 يُجري جرَّاح العظام المتخصص  تلك العملية وفقًا للخطوات التالية:

  • عمل شق جراحي على الفقرات المصابة.
  • تحريك العضلات من على الفقرات المصابة.
  •  فك المفاصل الصغيرة الموجودة بين فقرات العمود الفقري.
  •  تثبيت فقرات الظهر  بالمسامير لكي تلتحم وتُصبح كتلةً واحدة.
  • تركيب عمود حديدي مُستقيم من أجل تمديد العمود الفقري واستعادة شكله المستقيم.

إنَّ عملية تصحيح انحراف العمود الفقري ذات نتائج ممتازة في إصلاح تشوه العمود الفقري، وعادةً ما تتراوح نسب نجاحها بين ٩٠٪ و ١٠٠٪ بإذن الله.

علاج انحراف الظهر مع أفضل دكتور جراحة عظام

يُعد الدكتور يحيى المبرمبلي -استشاري جراحة عظام الأطفال وتشوهات العمود الفقري- طبقًا لآراء البعض افضل دكتور عمود فقري في مصر، فهو يمتلك خبرة كبيرة في إجراء مختلف جراحات العظام، والتعامل بدقة مع تشوهات العمود الفقري بدرجاتها وأنواعها المختلفة.

للاستفسار ومعرفة المزيد عبر الواتساب من هنا