من بين كل طفل حديث الولادة هناك طفل مُعرض للإصابة بواحدٍ من أشد التشوهات الخلقية خطورة، وهو ما يُعرف باسم القدم المخلبية عند الأطفال ، وهو التشوه الذي من شأنه أن يؤثر على نمو قدمي الطفل وإعاقة حركته الطبيعية. يحث ذلك أطباء الأطفال والعظام إلى معرفة اسباب القدم المخلبية واكتشاف المزيد من الوسائل العلاجية الممكنة.

في السطور التالية نتحدث تفصيلياً عن اسباب القدم المخلبية لحديثي الولادة وطرق الكشف عنها، وعلاجها خلال الشهور الأولى من عمر الطفل.

 

 

ما هي القدم المخلبية عند الأطفال؟

القدم المخلبية هي تشوه خلقي يُعانيه بعض الأطفال نتيجة لخللٍ ما أثناء تكوينهم الجنيني في رحم الأم، ويظهر في صورة اعوجاج قدم الطفل بعد الولادة، وإما أن يكون هذا الاعوجاج في قدمٍ واحدة أو كلتا القدمين، وقد يكون اعوجاجاً للأسفل أو للداخل.

 

ما هي اسباب القدم المخلبية عند الأطفال؟

تتعدد الأسباب التي يرجع لها الإصابة بالقدم المخلبية لدى الأطفال وفقاً للدراسات التي اُجريت من قبل العديد من الأطباء ومنها: 

  • وضعية الجنين غير الصحيحة داخل الرحم، والتي تؤدي إلى التواء عظام القدم أو عدم اكتمال نموها على نحوٍ صحيح.
  • زيادة ضغط عضلات الرحم على الجنين، وهو ما يؤثر بالسلب على نمو الأطراف، ويُزيد من احتمالية الإصابة بالقدم المخلبية. 
  • خلل في تساوي الأوتار القابضة والباسطة لعضلات القدم -زيادة طول الأوتار الباسطة أو قصر الأوتار القابضة-، وهو ما يجعل القدم منحنيه للداخل.

كما يمكن أن تعود اسباب القدم المخلبية إلى العامل الوراثي وإصابة أحد أفراد العائلة من قبل، أو إفراط الأم في تناول بعض الأدوية التي تؤثر على النمو الطبيعي للأجنة.

اعرف  ايضا عن : عملية القدم الحنفاء

 

هل تُكتشف القدم المخلبية أثناء الحمل؟

يمكن اكتشاف الإصابة بالقدم المخلبية خلال الشهور الأخيرة من عمر الطفل بواسطة جهاز السونار أثناء المتابعة الدورية، إلا أن الطبيب لن يستطيع علاج الأمر إلا بعد الولادة واختيار الطريقة الأنسب من طرق علاج القدم المخلبية عند الأطفال.

 

كيف تُعالج القدم المخلبية عند الأطفال؟

طرق علاج تشوهات القدمين عند الأطفال حديثي الولادة -مثل القدم المخلبية- تعتمد على إصلاح السبب الرئيسي للتشوه، مثل: ارتخاء الأربطة والأوتار، أو تشوه العضلات من خلال ثلاث خطوات متتالية: 

الأولى وهي التعديل التدريجي للقدم بالجبس لمدة تتراوح بين 4 إلى 6 أسابيع، يعقبها الطبيب بالخطوة التالية وهي إطالة وتر العرقوب عن طريق جرح صغير لا يتجاوز نصف سم، ومن ثم استخدام الجبس مرة أخرى لثلاث أسابيع

المرحلة الأخيرة من العلاج تتضمن استخدام جبيرة صناعية بعد الجراحة حتى يبلغ الطفل سن المشي من أجل استعادة القدم شكلها الطبيعي، وتجنب تشوهها من جديد.

اسباب القدم المخلبية متعددة، بعضها يمكن الوقاية منه عن طريق زيادة حرص الأم تجاه ما تتعاطاه من أدوية، والبعض الآخر يحدث طبيعياً ولا يمكننا حماية أطفالنا منه، لكن لا ينبغى القلق حيال ذلك، حتى وإن أُصيب الطفل بالقدم المخلبية فيمكن علاجه من إجراءات طبية بسيطة لا تنطوي على مضاعفات كبرى تؤثر على حياته.

للاستفسار والحجز عبر الواتساب من هنا